تراجع شُحنات الهواتف بسبب ضعف انتاج المُكونات خصوصاً رقاقات المُعالجة !

يبدو ان الصراعات السياسية الدولية بين كبار المُصنعين في سوق الهواتف الذكية الصين و آمريكا آثرت بشكل سلبي وواضح على جميع شركات صناعة التقنية والتكنولوجيا و الهواتف الذكية على رأسهم طبعاً شركات سامسونج و آبل، ففي دراسة آخيرة أُجريت حول سوق الهواتف الذكية وجدت ان شُحنات الهواتف الذكية قلت بشكل ملحوظ بحد وصل الي 6% من شحنا الأنتاج مُقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

تراجع شحنات الهواتف الذكية في 2021

احصائيات ومُقارنات

اشارت الاحصائيات مؤخراص الي أن شحنات الهواتف الذكية تراجعت بنحو 6% في الربع الثالث من 2021 مقارنة مع الربع الثالث في 2020 بسبب ضعف إنتاجات المكونات الأساسية لها وخاصة رقاقات المعالجة.

وقالت Canalys، المتخصصة في احصائيات السوق، إن ضعف إنتاج المكونات الأساسية للهواتف جعل من المستحيل على الشركات مواكبة الطلب وإنتاج الكميات المطلوبة من السوق، وساهم بذلك في تراجع الشحنات على أساس سنوي بنحو 6%.

ووفقًا للأرقام، تمكنت شركة سامسونج من شحن أكبر نسبة من الهواتف الذكية في الربع الثالث بحصة سوقية بلغت 23% وهي نفس الحصة السوقية للعام الماضي بنفس الفترة، وتبعتها آبل بحصة سوقية 15% لكن بزيادة 3% عن العام الماضي، ثم تلتها شاومي بنسبة 14% من الحصة السوقية، ثم فيفو 10%، فأوبو 10%.

وتوضح هذه الأرقام أن مبيعات الشركات تراجعت بالنسبة لعدد الهواتف المباعة بشكل عام، حتى لو احتفظت بنفس الحصة السوقية، بسبب التراجع الكلي البالغ 6%.

التأثيرات السلبية على كبار الشركات في الربع الثالث من عام 2021

  • سامسونج : 23% من حصة السوق دون تغيير عن العام الماضي.
  • آبل : 15% مقارنة مع 12% من الحصة السوقية العام الماضي.
  • شاومي : 14% بنفس الحصة السوقية العام الماضي.
  • فيفو : 10% في الربع الثالث من 2021 مقارنة مع 9% بنفس الفترة في 2020.
  • أوبو : 10% في الربع الثالث من 2021 مقارنة مع 9% في العام الماضي لنفس الفترة.

اترك تعليقك